عبد المنعم مبارك ...فنان وإنسان ، ناقد تشكيلي وباحث في الفنون المصرية ، يؤمن بأن الفن هو أداة للتواصل وجسر للحوار بين كل الثقافات والحضارات ، هو عميدا للمعهد العالي للفنون المسرحية وأستاذ ورئيس قسم الديكور بالمعهد ، استطاع الفنان عبد المنعم إن يقدم العديد من المعارض الفنية منها معرض براغ الدولي لمصممي المناظر المسرحية والمعرض العام للفن التشكيلي بالقاهرة ، عمل على تصميم مناظر وملابس العديد من الأعمال المسرحية منها مسرحية " اغتصاب " عام 2001 ومسرحية " القلب مازال ينتظر" عام 2001 ومسرحية حباك عوضين تامر 2010 ، حصل على جائزة السينوغرافيا بمهرجان الفرق القومية – قصور الثقافة عن عرض أوبريت شهرزاد .

في بداية حوارنا معه سألناه....

**في البداية حدثنا عن مؤتمر الخاص بالشبكة الدولية للمسرح الجامعي العربي ؟

في البداية أحب أن اعرف إن الشبكة الدولية للمسرح الجامعي هي شبكة تهتم بمهرجانات المسرح الجامعي العربي وتقوم بعمليات التنسيق والتواصل بينها عن طريق الندوات كذلك تقوم بمتابعة النشاط المسرحي الجامعي في الدول العربية وقد تم ترشيحي من مصر للمشاركة فى هذا المؤتمر بمدينة فاس بالمغرب ، وهذا العام أنشأنا فكرة المسرح الجامعي المتنقل وحددنا الدولة المضيفة للمؤتمر العام القادم وهى دولة العراق كذلك سوف يتم عمل  ورشة تمثيل عن طريق ترشيح اثنين من المهتمين بالتمثيل ومن المقرر ان تستضيفها دولة لبنان وذلك في شهر نوفمبر.

**على ذكر المهرجانات لماذا لم تشارك مصر في مهرجان فاس التاسع كعادتها كل عام ؟

بالفعل تم إرسال دعوة لمصر لكي تشارك ولكن تم التراجع عن الدعوة مرة أخرى وذلك لان أدارة المهرجان رأت إتاحة الفرصة هذا العام لمشاركة الدول الأسيوية.

**ما هي الفائدة التي تعود على المجتمع الثقافي من المشاركة في مثل هذه المهرجانات؟

الفرصة في الاحتكاك بالمسرح العربي بكل صوره وأنماطه والعمل على تدعيم التواصل ما بين الدول العربية وذلك من خلال الفنون وهو دور رائد للفنون افتقد مؤخرا على الساحة  ولابد ان يعيد إحياءه وتدعميه مرة أخرى.

** ما أخبار المعرض الخاص بالفنان التشكيلي عبد المنعم مبارك ؟

المعرض سوف يقام إن شاء الله فى الفترة من 21 إلى 26 مايو بمسرح الهناجر وهو تحت اسم " رؤية تشكيلية " فكرة المعرض تقوم على المزج بين التقنيات المسرحية والتقنيات التشكيلية وسوف أقوم بعرض نماذج من العروض المسرحية التي تم تنفيذها بالفعل كما سوف أقدم رؤى تشكيلية عامة عن بعض الموتيفات الشعبية والحياة بشكل عام فى مصر وسوف يجد الزائرين للمعرض أنى اعتمدت استخدام الأقمشة بألوانها وخاماتها المتعددة استعاضة عن اللون.

 

**وما هي أخر الأخبار الخاصة بالمعهد العالي للفنون المسرحية وأنشطته باعتبارك عميدا للمعهد؟

حاليا لا يوجد اى نشاط ملموس نتيجة انشغال الطلاب بالامتحانات ولكن هناك مشاريع التخريج وهى مفتوحة لكل الجماهير المتذوقة للفن ، كذلك هناك دعوة موجهه للمعهد من مهرجان المسرح الجامعي في تونس.

** باعتبارك احد المهتمين بالمسرح ما هو رأيك في حال المسرح بمصر؟

حال المسرح في مصر زى حال مصر كلها ، فالمسرح جزأ لا يتجزأ من الواقع وهو يعكس صورة واقعية من حالة التردي وعدم الهوية والتفسخ الموجود في المجتمع ، فالمسرح أصبح ألان بلا هوية فقد تاهت منه سبل توجه ، إضافة إلى ذلك فالمسرح يحتاج إلى دعم مادي والظروف الاقتصادية التي تعانى منها البلد تنعكس على المسرح بوجه خاص والفنون بشكل عام ، فالمسرح هو نوع من الفنون ليس له مردود مادي إنما مردوده ثقافي وايديولوجى في المقام الأول لذلك أحيانا قد يشعر المسئولين انه عبأ على الاقتصاد المصري لكن لابد الا نغفل دور الفنون الرائد في تثقيف وتوعية الشعب.

في النهاية ...ما رأيك في المؤتمر الذي عقد مؤخرا بالأكاديمية لمناقشة أوضاع وزارة الثقافة في الفترة المقبلة؟

إنا لست طرف في هذا الصراع الذي حدث وحضرت المؤتمر بصفتي عضو هيئة تدريس بأكاديمية الفنون ولا تعنيني الخلافات الشخصية الموجودة بين الوزير ورئيس الأكاديمية ولكنى متأزم نفسيا من الصورة التي أصبحت تظهر بها أكاديمية الفنون على وسائل الإعلام وصفحات الجرائد والمجلات وأتمنى ان يتنهى هذا الصراع على خير.

 

                           المصدر /  المركز الاعلامى

                                 اكاديمية الفنون

 

 

 

ساحة النقاش

egyptartsacademy
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

7,542,347