مدرسة لمادة الكلاسيك في مدرسة الباليه و قسم الرقص التعبيري في المعهد العالي للفنون المسرحية. شاركت في العديد من ورشات العمل في الرقص الكلاسيكي و الحديث و المعاصر

الباليه المائى

 يعتبر الباليه المائى من الرياضات الراقيه ويحتاج تدريبات منذ الصغر على التحكم فى التنفس وطول مدة البقاء تحت الماء ومهارات جسديه كثيره لتكونى باليرينا مائيه ..

ويقام كل عام عدة مسابقات دوليه فى عدة دول منها مصر التى بها اكثر من عشرة فرق تابعه لانديه مختلفه ونعتبر من المتميزين فى هذه الرياضه والتى تحتاج مصاريف باهظه نوعا ما ..

وهذه الصور التطتها اثناء احد المسابقات الدوليه المقامه بأحد النوادى الشهيره بهذه الرياضه

تعد هذه اللعبة خليط بين رياضات الجمباز والسباحة والباليه، حيث انها تجمع ما بين القوة والفنيات والمرونة، بالاضافة الى القدرة العالية على حبس الانفاس، خاصة عندما تكون اللاعبة رأساً علىعقب داخل الماء.

اللعبة التي ادرجت اولمبياً على مستوى السيدات فقط ، تلعب منافساتها بشكل فردي وزوجي ورباعي وثماني، وتكون في حوض مستطيل يبلغ طوله 20 متراً وعرضه 12 متراً وعمق المياه ثلاثة أمتار على الأقل، وتكون مياهه شفافة لإظهار قاع الحوض.

وفي اللعبة، يقوم الفريق بعرض لا تقل مدته عن أربع دقائق ولا تزيد عن خمسة دقائق منها عشرون ثانية على الأكثر فوق الماء، وتتألف المسابقة من خمس مجموعات هي : الباليه (سباحة على الظهر مع ثني الركبة)، والدولفين (سباحة على الظهر مع ثني الركبة ومد الرجل خارج الماء بشكل زاوية قائمة)، والدولفين العكسية (نفس سباحة الدولفين ولكن بشكل معكوس)، والسالتو (سباحة مع الدوران الأمامي والخلفي)، والمنوعات (جميع الحركات التي يمكن ابتكارها)، هذا وقد دخل مؤخراً نوع جديد من أنواع المسابقات وهو كومبو ويتألف من فريق يبلغ عدد أعضائه عشرة، اثنان من السباحات يقمن بعرض منفرد ومختلف عن بقية السباحات، كما يمكن لسباحة واحدة أن تقوم بأداء منفرد في ما يرافقها جميع الفريق بأداء حركات مكملة للرقصة، هذا وتعطى العلامات من صفر إلى عشرة، ويضع كل قاض علامته على حدة ثم تؤخذ العلامات من القضاة، ويؤخذ متوسط المجموع، وتكون على حسب الأداء الفني ( Artistic ) والأداء المهاري (Technical).

تعود بداية هذه اللعبة إلى العصور القديمة، حيث إن هناك الكثير من الرسوم تظهر قيام بعض النساء بحركات فنية داخل الماء، وفي سنة 1907 كانت الاسترالية أنتيت كيلير أول امرأة تقوم بعرض حركات متناسقة وإيقاعية داخل صندوق زجاج ممتلئ بالماء في عروض متنقلة تهدف إلى جذب الجماهير، ولكن السباحة المتزامنة والمعروفة بشكلها الحالي تعود إلى أوائل القرن العشرين وتحديداً إلى سنة 1920 حيث بدأت مجموعة من النساء الكنديات اللواتي كن يمارسن ما يعرف بالسباحة الإيقاعية أو المتزامنة عن طريق دمجها لحركات من الإنقاذ البحري والسباحة، ثم ظهرت الرياضة بشكل بارز في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1945.

وتعتبر السباحة المتزامنة أو الإيقاعية من أحدث أنواع السباحة التي دخلت الألعاب الاولمبية حديثاً ( لوس أنجلوس 1984 )، وذلك على مستوى السيدات فقط، ولكن الاتحاد الأميركي والكندي للسباحة المتزامنة يسمح وينظم بطولات للرجال كما للنساء، وتأخذ اللعبة عدة مسميات منها
البالية المائية، السباحة الفنية، السباحة التشكيلية

المصدر: http://coptsrights.net/forum/showthread.php?p=61820


 

 

  • Currently 278/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
93 تصويتات / 6399 مشاهدة

ساحة النقاش

egyptartsacademy
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,646,234