يحتل الغناء الديني مكانة هامة في حياة الإنسان، ويكون له تأثيره البالغ في لحظات الصفاء النفسي والسمو الروحي التي تنتاب الإنسان في حياته، والغناء الديني الإسلامي بدأ مع ظهور الإسلام وكانت بداياته في تكبيرات صلاة عيد الفطر وعيد الأضحى.

تقول الدكتورة ناهد أحمد حافظ في رسالتها للدكتوراه وعنوانها "الأغنية المصرية وتطورها خلال القرنين التاسع عشر والعشرين" أن هناك أشكالاَ أخري من الغناء الديني تؤدي في المناسبات المختلفة وتتنوع أنواع الغناء الديني، فمنها المدائح النبوية، والمواويل الدينية، والقصص الشعبي الديني، للمناسبات المختلفة والتواشيح الدينية، وأناشيد صلاة العيدين.

ومن أبرز الملحنين الذين قدموا الموشحات الدينية نذكر: كامل الخلعي – زكريا أحمد – الشيخ درويش الحريري – أحمد صدقي – عبد العظيم محمد – سيد مكاوي، ومن أبرز نجوم الإنشاد الديني نذكر  المشايخ: إسماعيل سكر – سيد موسي- علي محمود – طه الفشني – محمد الفيومي – سيد النقشبندي – محمد الطوخي – نصر الدين طوبار.

ومن التقاليد التي كانت معروفة من قبل عند حلول شهر رمضان المعظم إقامة حفلات الرؤية، في الليلة التي يترقب فيها المسلمون ظهور هلال رمضان، الذي يحدد بداية الشهر الكريم، وفي مساء تلك الليلة كان يسير موكب كبير يجتمع فيه أهل المهن والحرف والصناعات المختلفة يتقدم كل طائفة نقيبها أو شيخها، كما تسير معهم فرق من الموسيقيين يتقدمهم أو يتخللهم فرق من الجنود، وكان الموكب يسير من القلعة حتى مجلس القاضي في انتظار ثبوت رؤية الهلال، وكان الموكب يتقدمه أيضا العلماء ورجال الطرق، وتحف به روعة الذكر والإنشاد، وترديد الأغاني المناسبة، تحت الرايات والبيارق المرفوعة، يتطلع إليها الشعب الذي يسير معهم بل ويشاركهم في إحياء تلك المهرجانات التي كانت تسبق  أول أيام شهر الصيام الكريم، وعندما كان يصل خبر رؤية الهلال إلى مجلس القاضي، يقسم الجنود والمجتمعون أنفسهم علي الأحياء المختلفة لإعلان بدء الصيام وفي حالة عدم رؤية هلال القمر تسير المجموعات صائحة "غدا من شهر شعبان ... فطار فطار".

وكانت ليالي شهر رمضان كلها حفلات منتشرة ومتنوعة منها: ترتيل القرآن الكريم، وإنشاد وترديد الأهازيج والأغاني التقليدية الخاصة بالصيام ولا سيما في العشر الآواخر من رمضان.

وقد استمرت الملامح العامة لتلك التقاليد الرمضانية في العصر الحالي، فهي تعمق الإحساس الديني عند المسلمين، وتلقي ظلالاَ مباركة علي شهر رمضان المعظم، الذي فيه ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر حيث يعمل الجميع علي التقرب إلي الله العلي القدير، وفي وقتنا الحاضر تقيم الدولة احتفالا رسميا لاستطلاع هلال رمضان في دار الإفتاء .. وبعد ثبوت الرؤية تنطلق أجهزة الإذاعة والتليفزيون علي الفور في بث المواد التي أعدتها مسبقا لهذه المناسبة، بتقديم الغناء الديني المتنوع، والذي أداه كبار المطربين والمطربات قديما وحديثاَ.

ولعل أشهر الأغاني المرتبطة بتلك المناسبة الكريمة أغنية "رمضان جانا" لمحمد عبد المطلب، والأغنية المعروفة "وحوي يا وحوي" والتي يتغني بها الأطفال في المساء وهم يمسكون فوانيس رمضان في أيديهم، وتسمع الابتهالات والموشحات الدينية التي يؤديها كبار المشايخ الذين يعتبرون علماء في الموسيقي العربية، ويتمتعون بأصوات رائعة متمكنة من الأداء، ويقدمون ابتهالاتهم التي تصل إلى القلوب، ويكون لها أكبر الأثر في نفوس المستمعين والمشاهدين .

ولا يفوتنا هنا الإشارة إلى نداءات السحور لإيقاظ المسلمين لتناول سحورهم وأداء صلاة الفجر، ولعل أشهر تلك الألحان ما قدمه الملحن الكبير سيد مكاوي عبر الإذاعة والتليفزيون علي مدي سنوات طويلة حتى أصبحت من معالم الشهر الكريم.

ومن الاغاني التي قدمها كبار المطربين والمطربات عن شهر رمضان المعظم، نذكر الأمثلة التالية:

أولا المطربون

الاسم

الأغنية

كلمات

الحان

أحمد سامي

شهر كريم

أمين عنتر

محمد فوزي

أحمد عبد القادر

المسحراتي

بيرم التونسي

احمد عبد القادر

إسماعيل شبانة

المسحراتي

بيرم التونسي

عبد العظيم عبد الحق

الشيخ سيد النقشبندي

ليلة القدر

عبد الفتاح مصطفي

بليغ حمدي

سيد إسماعيل

شرفت يا رمضان

عبد الفتاح الشرقاوي

فؤاد حلمي

عبد العزيز محمود

مرحبا يا رمضان

محمد علي أحمد

عبد العزيز محمود

عبد الفتاح راشد

رمضان كريم

حامد حسن الأطمس

عبد الفتاح راشد

كارم محمود

في وداع رمضان

من الشعر القديم

كارم محمود

محمد فوزي

بشراك يا صايم

بيرم التونسي

محمد فوزي

محمد رشدي

رمضان

رفعت الصريف

حسين فوزي

محمد عبد المطلب

رمضان جانا

حسنين طنطاوي

محمود الشريف

 

 

ثانيا : المطربات

 

الاسم

الأغنية

كلمات

الحان

الثلاثي المرح

سبحة رمضان

حسين طنطاوي

علي إسماعيل

برلنتي حسن

رمضان كريم

علي الفقي

يوسف شوقي

سوزان عطية

ليلة القدر

عبد الغني فياض

عبد العظيم محمد

سعاد محمد

فرحة رمضان

سيد عبد الظاهر

فؤاد حلمي

فايدة كامل

ليلة القدر

محمد إسماعيل

محمود الشريف

فايزة أحمد

الشهر الكريم

علي سليمان

سيد مكاوي

ليلي جمال

رؤية رمضان

كمال عويس

محمود الشريف

نجاة الصغيرة

شهر الصيام

عبد المنعم السباعي

أحمد عبد القادر

نجاة علي

شهر الغفران

عبد الفتاح الشرقاوي

سيد مكاوي

ياسمين الخيام

شهر مبارك

عبد السلام أميم

بليغ حمدي

 

وهكذا نجد أن شهر رمضان المعظم شهر القرآن والصيام والعبادة والتقرب إلى الله سبحانه وتعالي، وفيه يقوم المسلمون بكل الفرائض، كما تنشرح صدورهم وتسمو أرواحهم بذلك الغناء الديني الذي يرحب برمضان، ويفرح بقدومه، ويهيئ النفوس للقيام بما يجب عليهم في مثل هذا الشهر الكريم .. وهكذا نري الدور الذي يقوم به الغناء الديني في شهر رمضان المعظم .. وكل عام وأنتم بخير وسعادة .

 

المصدر/ مجلة كل الناس

بقلم/ د. زين نصار

استاذ بالمعهد العالى للنقد الفنى

 

ساحة النقاش

egyptartsacademy
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

6,016,096