**حفيدة محمد التاجى : "سعد زغلول" عين جدى محاسباً فاستقال وهو فى سن الأربعين

كلنا فى الهوى عباسية .. قالها فصارت مثلاً وهو يؤدى دوره الرائع فى فيلم "شباب إمرأة" .. إنه الفنان القدير عبد الوارث عسر .. أستاذ الإلقاء وشيخ الممثلين الذى تحل ذكرى وفاته فى الثانى والعشرين من أبريل من كل عام.

ونلتقى هنا مع حفيده الممثل "محمد التاجى" الذى رافقه خلال العشرين عاماً الأخيرة من عمره، ليحكى لنا عن عبد الوارث عسر الذى لا نعرفه، وعن ذكريات جده مع الفن، والناس .. والحياة ..

ألف عبد الوارث عسر كتاباً بعنوان فن الإلقاء لا يزال يدرس حتى الآن.

آخر مسلسل شارك فيه "عبد الوارث عسر" أحلام الفتى الطائر بطولة عادل إمام.

·     حدثنا عن عبد الوارث عسر الإنسان...

عبد الوارث عسر من مواليد "الدرب الأحمر" بحى الجمالية فى 16 سبتمبر 1894، أصول والده ريفيه من "الدلنجات" محافظة البحيرة حفظ القرآن الكريم منذ الصغر وتعلم تجويده، وهو الأخ الأكبر لشقيقين هما الفنان "حسين عسر" و "سنية عسر". تدرج فى التعليم حتى حصل على البكالوريا فى مدرسة التوفيقية الثانوية بنين، وكان وقتها شغوفاً بمشاهدة العروض المسرحية ويرغب فى دخزل مدرسة "الحقوق" كوالده الشيخ "على عسر" الذى كان محامياً وصديقاً مقرباً من الزعيم "سعد زغلول"، وعند دخول الإنجليز مصر رفض أن يستمر فى المهنة لرفضه التعامل مع سلطات الاحتلال.

بعد وفاة والده ساعده الزعيم "سعد زغلول" فى الالتحاق بوزارة المالية فى وظيفة "كاتب حسابات" واستقال فى سن 40 عاماً للتفرغ للفن، وانتقل للإقامة بحى الدقى.

ويضيف التاجى: جدى كان شخصية منظمة ومرتبة جداً وحجرته كانت صومعته التى لا يستطيع أحد الإقتراب منها سوى جدتى فقط، وقد توفى وعمرى 20 عاماً، وكنت أعيش معه أكثر مما كنت أعيش مع أبى وأمى، وفى الفترة الأخيرة من حياته ضعف بصره فكنت أقرأ له الكتب والسيناريوهات.

 

 

·     ماذا عن رحلة عبد الوارث عسر الفنية؟

جدى كان عاشقاً للغة العربية وكان متفقهاً فيها، وكذلك الشعر والأدب، لذلك للمسرح لأنه الأقرب لكل هذه الفنون، فإلتحق عام 1912، بفرقة "جورج أبيض" وكان أول دور له فى مسرحية "الممثل كين" والذى دربه على التمثيل "منسى فهمى"، وكان يؤدى مع فرقة "جورج أبيض" الأداء الكلاسيكى .. الأمر الذى لم يكن يروق له، لذلك اتجه إلى فرقة "عزيز عيد وفاطمة رشدى" حيث الطبيعية فى الأداء وهو من رواد هذه المدرسة، وهناك التقى بالمخرج ومدير الفرقة "عمرو وصفى" الذى وجهه إلى أداء شخصية الأب رغم أنه كان فى مقتبل العمر لم يتعد الــ 20 عاماً، وقال له "عمرو وصفى" إن هذا الدور هو الذى سيبقى وفيه استمرارية .. فظل عجوزاً فى جميع أعماله .. وقد استمر فى المسرح وأسس مع "سليمان نجيب" فرقة "أنصار التمثيل" وكانوا يقومون بترجمة المسرحيات من الإنجليزية والفرنسية، كما كتب مع "سليمان نجيب" أربع مسرحيات والعديد من التمثيليات الإذاعية ومازالت عندى فى أرشيف خاص بجدى.

قدم أيضاً أكثر من 300 فيلم، وكتب العديد من السيناريوهات إلى أن جاءت "أم كلثوم" وقدم معها تمثيلاً وكتابة سيناريو فى فيلمى "سلامة" و "عايدة" وبعدها جاءت مرحلة الانتشار السينمائى فقدم "دموع الحب" و"يوم سعيد" و "حب فى الظلام" مع فاتن حمامة عام 1953، وفيلم "عيون سهرانة" مع شادية 1956، و"شباب إمرأة" مع تحية كاريوكا، و"صراع فى الوادى" و "الأستاذة فاطمة".

·     وماذا عن طقوس استعداده للعمل؟

كان يجب أن يقرأ فى حجرته بهدوء وتركيز عال جداً، وأتذكر فى فيلم "ليلة من عمرى" كانت تحكى لى أمى أنه كان يؤدى مشهد الأب الذى أصيب بشلل فكان وهو جالس فى المنزل يدرب نفسه على الدور وكأنه أصيب فعلاً بالشلل.

·     وكتاباته الأخرى غير السيناريوهات؟

كان يكتب فى الستينيات فى جريدة الشعب يوميات عبارة عن مقالات حوارية بطلها "الشيخ خميس" الذى كان يناقش مشاكل الشعب عن طريق مواقف تحدث له، وكذلك كان يكتب بعض القصائد الزجلية التى من خلالها أرخ لأحداث حرب أكتوبر كاملة واستمرت بعد الحرب ايضاً .

·     ماذا عن علاقته بعبد الوهاب؟

أول فيلم قام بتمثيله كان "يحيا الحب" مع "عبد الوهاب" وكان تصويره  أول فيلم قام بتمثيله كان "يحيا الحب" مع "عبد الوهاب" وكان تصويره فىلا فرنسا ومن هنا بدأت علاقته به وبالمخرج "محمد كريم" وانطلق بعده إلى تقديم سلسلة أفلام "عبد الوهاب" وكان يكتب السيناريوهات الخاصة بها.

ومع ذلك رفض أن يشاركه فى فيلم "رصاصة فى القلب" عام 1944، ولكن عبد الوهاب كان يعتبره تميمة نجاحه فطلب منه أن يضيف للسيناريو دوراً له ولكن جدى رفض واختار دور الشحات الذى كان موجوداً فى السيناريو بالفعل، وكان مشهداً صغيراً جداً، فقال له عبد الوهاب: "هل تقبل دور الشحات؟" "فقال جدى "علشان عيون عبد الوهاب أقوم بدور الشحات".

·     ومن كانوا أصدقاءه من الوسط الفنى؟

"محمد كريم" و "سليمان نجيب" وكانت لقاءات أسبوعية كل يوم أربعاء فى جاردن سيتى فى منزل "محمد كريم" أو فى منزل جدى بالدقى، وكان يوماً مقدساً بالنسبة لهم جميعاً.

·     ومن هم تلاميذه؟

كان يطلبه "رمسيس نجيب" لتدريب الوجوه الجديدة على التمثيل أمثال سميرة أحمد ونادية لطفى وآمال فريد وماجدة الخطيب وذلك بدون مقابل مادى، وكان يعطيهن هذه الدروس فى منزله.

·     كثير من الناس يعتقدون أن الفنان "أحمد عبد الوارث" ابنه؟

جدى له بنتان فقط هما "لوتس" و "هاتور"

ولماذا هذه الاسماء؟

فى هذه الفترة كانت الأسماء التركية منتشرة فأراد أن يكسر القاعدة ويسمى أسماء فرعونية فاختار "لوتس" و "هاتور".

     وما الجوائز التى حصل عليها؟

-     حصل على جوائز كثيرة جداً وتكريمات من "الملك فاروق"، ووسام الاستحقاق من الدرجة الأولى من الرئيس جمال عبد الناصر، وجائزة الدولة التقديرية، ووسام الفنون من الرئيس السادات، وكانت هناك جوائز كثيرة تسلمتها بعد وفاته، ومن أهمها ان الدوله كرمته بصدور طابع بريد بصورته واسمه. وحصل على جائزه عن سيناريو فيلم "جنون الحب".

·     ماذا عن آخر ما قدمه؟

-     قدم فيلماً مع المخرج "عاطف سالم" ومعه هالة فؤاد وفريد شوقى لكنى للأسف لا أذكر اسمه الآن.

أن فى التليفزيون فقدم "أحلام الفتى الطائر" مع "عادل إمام" ولكن اهم ما تركه قبل وفاته هو تسجيل القرآن الكريم كاملاً مجوداً بصوته لصالح إحدى شركات الإنتاج، وللأسف فإن هذا التسجيل النادر لم يرى النور حتى يومنا هذا برغم حلاوة صوته وهو يقرأ القرآن الكريم.

·     ما أقرب الأدوار إلى شخصيته الحقيقة؟

-     جدى له شخصية قوية وفى نفس الوقت هو رجل عطوف حنون، مثل الأدوار كان يؤديها فى كل أعماله ، وهو شخصية متدينة جداً يتعامل مع كل شىء من الجانب الدينى أولاً وبعد ذلك يأتى أى شىء آخر.

·     هل جمعكما عمل معاً؟

-     جمعنا عمل واحد ولكن لم نلتق فى مشاهد معاً وهو مسلسل "من أين"؟ إخراج "محمد فاضل" وكنت أخاف من أن يجمعنا مشهد معاً لأنه كان لدي شعور أننى إذا وقفت أمامه سوف ارتبك ولم أقدم شيئاً.

وماذا عن ظروف وفاته؟

-     توفيت زوجته فى 3 مايو 1979، وكانت بنت خالته يحبها جداً ومرتبطاً بها إلى أقصى درجة، وبعد وفاتها حزن حزناً شديداً عليها ودخل على آثرها المستشفى فى شبه غيبوبة كاملة ، وظل فترات طويلة بمستشفى "المعادى للقوات المسلحة" وأمر الرئيس السادات بعلاجه على نفقة الدولة.. وقد وافته المنيه فى 22 ابريل 1982.

                 

                      بقلم/ سماح جاه الرسول

المصدر/ مجلة الإذاعة والتليفزيون العدد3921

8 مايو 2010

 

ساحة النقاش

egyptartsacademy
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

3,314,928